القائمة الرئيسية

الصفحات

أجمل مافي الحب

أجمل مافي الحب

أجمل مافي الحب

خلقنا الله سبحانه وتعالى وكرّمنا نحن بنو البشر بغرائز فطرية ومشاعر إنسانية غرسها فيها لا نستطيع العيش دونها. ومن أرقى المشاعر التي غرسها الله فينا مشاعر الحب، فما هو الحب؟ وما هي علاماته؟

إنّ الحب هو شعور الشخص بالإنجذاب إلى شخص ما أو حتى شيء ما، وتكون هناك كيمياء خاصة بين المحبين لا يعرف بها إلا من يجربها، فمن يحب شخصاً ما يتعلق به ويرغب به ولا يستطيع التخلص من مشاعره تجاهه. وللحب في اللغة العربية مراحل كثيرة وأسماء كثيرة أيضاً، فالحب هو الهوى، وهو الشغف، وهو العشق، وهو الوجد، وهو النجوى، وهو الوصب، وهو الغرام والهيام، وهو الصبوة أيضاً. وحتى لو اختلفت مسمياته فإنّ المشاعر ذاتها لا تتغير، بل تزداد أكثر فأكثر مع زيادة الحب بين العشاق.
وقد كرّم الله سبحانه وتعالى هؤلاء المتحابين - أقصد بين الذكر والأنثى - وكرّم هذه المشاعر ففرض عليهم تكليل هذه المشاعر بالزواج، وزيادة الروابط بينهما في بناء الحياة الأسرية بالتكافل معاً والإشتراك فيما بينهما، يقول رسولنا الكريم "صلّى الله عليم وسلّم" : "ما رأيت للمتحابين خيرا من النكاح)"، كما ويقول سبحانه وتعالى: " وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُون " (سورة الروم: 21).

تختلف طريقة الرجل والمرأة في التعبير عن الحب، فكل منهما له طريقته الخاصة في التعبير عن مشاعره التي يشعر بها تجاه الطرف الآخر. فالرجل مثلاً قد يصعب عليه أن يعبر عن حبه بالكلمات كأن يقول لك "أحبك"، وإنّما نظراته الدائمة لمن يحب وتتبعه له دليل على حبّه، كما أنّ اهتمامه وحرصه الشديد على إسعاد من يحبها أكبر هو أكبر دليل على حبه لها.
أمّا المرأة فإنّ حبها أقوى وأصدق حتى، فهي مخلصة لمن تحب ووفية له، كما أنّها تعبر عن حبها أحياناً بغيرتها على من تحب، وهي تحبه أيضاً إذا فعلت كل ما يحبه وابتعدت عما لا يرضيه - في حدود الله طبعاً - ، كما أنّها عندما تحب لا تخجل من أن تعرفه على أصدقائها وأقاربها.

أجمل ما في الحب هو الإهتمام المتبادل بين المحبين، ورغبتهم في إسعاد الطرف الآخر حتى لو على حساب سعادته الخاصة، والتضحية المعنى الأسمى للحب، فمن يحب لا يعرف حدوداً للعطاء، ومن يحب بصدق لا يعرف معنى للخيانة، من يحب لا يرى أيامه المستقبلية بدون حبيبه.

تعليقات

التنقل السريع