القائمة الرئيسية

الصفحات

كرونيك 2020 رقصتي غيرت حياتي 2020 كامل الحلقات



كرونيك رقصتي غيرت حياتي 2019 كامل

بنت صغيرة عمرها ميجيش 7سنين واقفا بين بوها و امها في المحكمة، ليوم راح تكون نهاية العلاقة و الرابط ليـّۓ يجمع العايلة راح يتفكك، القاضي: انتو متأكدين من قراركم، سي علي: ڼـعمًـْ، فريدة: ڼـعمًـْ، القاضي: يعني تخذتو قراركم و اولادكم ،سي علي: بنتي راح ناخذها تعيش معايا، القاضي: لَـگِنْ الحضانة لأمها، فريدة: انا راح نتنازل عليها خليها تكون معاه انا موش لازمتني، القاضي بقى مصدوم كيفاه ام تتخلى علـّۓ. بنتها ،القاضي: راح توقعي علـّۓ. التنازل وبهاذا ميبقاش عندك رابط و لٱ علاقة تجمعك مع بنتك، فريدة: موافقة، القاضي كمل الإجراءات و طلقهم ،سي علي خذا بنتو صغرونتو و مشا للمطار مسافر و مخذها معاه و هي تسأل فِيَھ، ريان: بابا ماما علاش موش معانا، علي: حبيبتي م̷ـــِْن الًيَوُمًِ مفماش ماما انتي راح تكوني مع بابا و جدو، ريان: ياااي يعني جدو بطل موش زعفان مـڼـڱ و مِڼـّي، علي: لٱ ياروحي جدو يحبك و مستحيل يزعف مـڼـڱ، ريان: بابا يعني ماما تخلات عليا و معادش تحب تشوفني، علي بقى ساكت، ريان: بابا انا موش زعفانا انا نحبك و نحب نبقى معاك لَـگِنْ علاش لماما متحبنيش كيفما تحب رانيا، علي: يا روحي انتي اميرتي و لماما متهمناش اوك لَـگِنْ رانيا تبقى اختك، ريان: اوك باباتي، علي: هههههه اميرة باباتك انتي،

خلوني نفهمكم في القصة :
ريان طفلة في عمرها 6 سنين طفلة كيف الملاك عيونها لونهم موش مفهوم بين الازرق والرمادي شعرها كيف الشوكولا و حلوة ليـّۓ يشوفها تدخل في قلبو، ليوم امها و بوها تطلقو لانو امها كل همها لفلوس و بنتها ٱڅڑ همها، جد ريان عمل خطة باش يبعدها علـّۓ. بنو و حفيدتو، قلهم بلي كل املاكو تبرع بيها للميتم هي كيف سمعت جنت و طلبت الطلاق و قالت ل علي الي هي موش ملزومة تبقى معاه و هو معندوش فلوس و سلطة و سي علي واجها بخيانتها و بلي رانيا موش بنتو هي خانتو و حملت و هو كان عارف لاكن محكاش لانو حبها ولا عمرو حسسها الي هي موش بنتو (رانيا عمرها 14سنة) وهي تنازلت علـّۓ. حضانة بنتها مقابل هم فلوس دفعهملها علي،
علي كان عايش في الجزائر مع فريدة و خدمتو لكلها في كوريا وين عايش بوه
علي وصل لكوريا مع ريان و هي كانت فرحانة لانها رايحا عند جدها علي كان يشوف في الاوراق حتى غابت عنو ريان تلفت ملقاهاش بدا يحوس عليها و خايف علـّۓ. اميرتو ،ريان كانت تمشي و تبكي لانها ملقاتش بوها. حتى تصدمت في طفل طلعت راسها ،ريان: سامحني موش قصدي، تحكي و تمسح في دموعها، و هو بقى حاير في الملاك الصغيرة و زيد تحكي عربي ليـّۓ قدامو نزل قعد باش يجي قدها، و مسحلها دموعها ،شبيها الصغرونة تبكي، ريان: هئ ملقيتش بابا هو كان جنبي، هو: اممم تبكيش موش باهي عــيونك الحلوين يبكو، ريان: نحبش نبكي لاكن ملقيتش بابا و انا نعرفش وين نروح ،هو: اوك راح نلقاوه ،ريان فرحت: ياااي، حملها و يمشي بيها، ريان: انت شهو اسمك، هو: ههه اممم اسمي جادي ،ريان: مفهمتش يعني ه̷̷َـَْـُذآ اسمك، هو: اممم اسمي جاد لاكن انتي ليك صار جادي، ريان: حبيتو اسمك انا ريان عمري 6سنين ،جاد: ههه راك صغرونة وانا عمري 19سنة ، و بقاو يحكيو حتى شافت ريان بوها مشات تجري ليه حضنتو و بعدها رجعت عند جاد حضنتو ،ريان: شكرا جادي انتا بطلي انا و باستو و مسكتلو ايدو و حطتلو فيها سلسال فِيَھ نص قلب، جاد: شنو ه̷̷َـَْـُذآ صغرونة، ريان شوف انا شريت هاذي الهدية لبابا لاكن هو كبير و موش راح يلبسها حبيتك تلبسها انت، جاد: اوك صغرونة راح نلبسها، ريان حضنتو ،ريان: شوف حتى انا لابسة كيفها و لما تقفلهم يصيرو قلب واحد، جاد: اجمل هدية و دعهو بعضهم و مشات مع بوها، ريان: جااادي ،دار ليها، ريان: انت بطلي و انت راح تنقذني و تحميني من كل شي اكيد، جاد: اكيد ملاكي جاد بطلك انتي، ريان مشات مع بوها و خلات جاد يشوف فيها من بعيد و يحفظ في تفاصيل ملاكو كيف مسماها هو ......
م̷ـــِْن هنا بداية قصتنا و راح نعيشو بزاااف لحظات حزينة و سعيدة
بعد مرور 11سنة:
ريان راقدة كيف العادة و تحلم بحبيبها ليـّۓ ساكن في قلبها، حتى تحس انو كاين حركة في غرفتها و بعدها بدات تسمع في حد يهمسلها صغروني قوم انا هوني، ريان بدات تتبسم مفكرا حالها تحلم، ريان: اممم اسودي نحبكش انت روحت وخليتني، لَـگِنْ تعرف نحبك و توحشتك ،وتقلبت للجيهة الثانية، هو بقى يضحك عليها جبد م̷ـــِْن وراه دبدوب احمر و معاه شوكولا حطهم جنبها و هبط باسها من راسها و خرج،نزل لتحت لصالة لقاهم يفطرو، علي: جميلة شوفي ولدك نزل وحدو الاميرة مفاقتش، جميلة :ههه خلولي بنيتي تحكوش عليها خلوها تنام قد متحب، الجد :ايه يا علي راو كلشي مَسمَـَّوُوُح غير حفيدتي منحبش عليها، اسد: ههه جدي ماو انت ليـّۓ مدللهالنا و ليـّۓ يغلط معاها تجي تشكيلك رانا كلنا عاملين حسابنا، الكل يضحكو حتى سمعو ريان تصرخ، اسد: ههه هاي فاقت العاصفة تاعنا، سليمان (جد ريان) :ههه وجد روحك يا اسد ليوم متسيبكش و باش تكرهك في روحك، اسد: مستحيل نتقلق من صغرونتي……
ريان بدات تفيق حركت يدها قاست الدبدوب بدا يغني "happy Birthday happy Birthday " تنطرت جات واقفة شافت الدبدوب و بعدها شافت الشوكولا ،ريان: هو رجع ايه هو منساش عيد ميلادي، اععععععع اسودي وينك و خرجت تجري تحوس عليه ،نزلت لصالة لقاتهم يستناو فيها مشات تجري حضنتو و تعنكشت فِيَھ برجليها لأنها قصيرة و بدات تخربلو في شعرو و تقرصلو في خدودو ولكل يضحكو عليهم، اسد: ريان بلاش اللعب ه̷̷َـَْـُذآ راكي طيحتيلي الهيبة تاعي في الارض قدام جدي، ريان: ماأه انت اسودي و نعمل ليـّۓ نحب و حتى انت ممنوع انك تعارضني ولا نزعف مـڼـڱ و معادش تدور بيا و بوزت شفافها، قرسها م̷ـــِْن نيفها، اسد: نحبش نشوفك زعلانة وليوم عيد ميلادك لآزٍمٍ تكوني فرحانة، ريان: اااععع ايه لآزٍمٍ نوجد روحي اففف اسد علاش مجيتش بكري راك تأخرت و بدات تمشي و تحكي و كلهم يضحكو ،سليمان: يا بنتي بشوية علـّۓ. روحك راهو كلشي واجد، ريان: تت جدي مزال بزاف معملناهمش، لآزٍمٍ نمشي نشوف شنو نلبس و كيف الديكور ايه. ولازم نشوف صحابي باش يحضرو و اكيد لآزٍمٍ نحضر روحي باش وسكتت، اسد: علاش سكتي كملي، ريان هبطت راسها :كاين شي راح نطلبو م̷ـــِْن جدي لاكن موش الحين و راحت حضنت جدها و بقات تخمم كيفاه تقولو واش راهي حابة ،قطع تفكيرها اسد لما حكا معاها ،اسد: ريان يلا نمشيو تشوفي التحضيرات، ريان: اوكي، قامت باست بوها و جميلة و حضنت جدها و باستو،
ريان خرجت مع اسد لجنينة تشوف التحضيرات مشات قعدت في المرجوحة تاعها و اسد قعد جنبها، اسد: ريان واش راح تطلبي م̷ـــِْن جدي، ريان: اه اممم ولا شي حبيت نمزح معاه بس، اسد: ريان نعرفك احكيلي كاين شي في بالك، ريان: اممم ر راح نطلب م̷ـــِْن جدي يسمحلي نروح ل ،اسد: وين تروحي احكي ،ريان: اففف حابة نروح للجزائر باش نحضر عرس اختي، اسد صاح عليها: انتي هبلتي الضاهر الدلال تاعك موش راح يخلص، مفماش مرواح هونيك افهمي گلآمَيےّ ممنوع انك تروحي عند هذيك العايلة فهمتييييي، ريان تصدمت م̷ـــِْن صراخو عليها و بدات تبكي:ش شدخلك فيني ن نحب نروح هئ هئ، حكمها يخض فيها: ريااان متعصبينيش قتلك مفماش مروح يعني مفماش فهمتي احكي فهمتيييي،ريان: هئ م مفه هئ وم هئ هئ، علي و سليمان سمعو صراخ اسد خرجو لقاوهم يحكيو مفهمو شي، سليمان: شبيكم يا ولاد راكم كنتو لباس عليكم، اسد مسح علـّۓ. شعرو: باش تهبلني، علي: خير يا اسد، اسد: حابة تروح عند العايلة ليـّۓ رماتها عند امها ليـّۓ تخلات عليها ،ريان: جدي ح حبيت نروح ن نحضر عرس اختي، سليمان: ريان نحنا حكينا في الموضوع من قبل وانتي ممنوع تروحي و دار ماشي، سليمان: اسد و ريان. منحبش نشوفكم متخانقين، علي لحق سليمان، ريان مهبطة راسها و تلعب بيديها، ريان: ا اسد سامح هئ سامحني، اسد جبدها ليه جات في حضنو و يمسحلها علـّۓ. شعرها، اسد: ششت صغرونتي تبكيش طلعلها راسها و مسحلها دموعها، ريان: اسد نحبش نزعلك سامحني ،اسد: ههه منيش زعلان مـڼـڱ صغرونتي خلاص يلا امشي باش نحضرو للحفلة، ريان: اوك يلا مشات و تجبد فِيَھ وراها،
نفهمكم علبالي مفهمتوش 😁
اسد يكون اخ ريان امو جميلة، علي كان متزوج زواج عرفي من جميلة قبل ميتعرف علـّۓ. ام ريان ،اسد هو الابن الاكبر لعلي و لما كان علي عايش مع فريدة سليمان جاب جميلة و اسد يعيشو معاه حتى رجع بنو و تزوج هو جميلة رسمي و تلمت العايلة، جميلة تحب ريان كيف بنتها و اكثر و حتى ريان متنامش غير لما تكون عند جميلة و اسد منلما جات ريان للقصر و هو مربيها كيف الاميرة و ميحبش يشوفها تبكي و بحكم هو الكبير ريان تعمل كلشي بعد متشاورو هو قدوتها في الحياة،و هو يعاملها كيف بنتو و ليـّۓ تطلبو يحضرلـٍهآ، كان عايش في لندن هو ليـّۓ حاكم كل الشركات تاع بوه و جدو ،عمرو 30سنةو معندوش اي التزامات مع النساء الي يهمو انو ليلة و تفوت عمرو مخمم يكون جدي في علاقاتو، ريان بعد مكبرت وسط العايلة الدافية، متحبش تبعد عليهم و عمرها مدخلت في علاقات حب هي تحب شخص واحد بس ساكن قلبها و عقلها و تفكيرها كلو فِيَھ هي تحب الرسم و ديما تحاول تتخيل شكلو لاكن عمرها مكملت الرسمة، و هي مهووسة بالرقص (سبب تغير حياتها) و عاملا هي و صحابها فرقة وحدهم و يعملو عروض يجمعو تبروعات باش يمدوهم للميتم ،
وصلت العشية و الكل حضرو لحفلة عيد ميلاد ريان، صحابها كلهم حضرو و عاملين جو و حتى اكبر العايلات حاضرين، لحفلة حفيدة سليمان عبد العزيز
ريان جهزت روحها (لبست كيف ااصورة) و هبطت الكل بهتو فيها مشات تجري لعند جدها و اسد و بوها و جميلة ليـّۓ كانو يستناو فيها، و الكل عينيهم عليها قنبلة بكلها تمشي و كاين بزاف ليـّۓ حطو عينهم عليها، و يحبو ياخذوها لولادهم باش يملكو السلطة، ريان تحكي مع عايلتها حتى سمعت صوت يناديها من بعيد، شوشو: ريااان عيد ميلاد سعيد ،ريان دارت و راحت تجري ليها و حضنو بعضهم و هوما يدورو (شوشو تكون صديقت ريان من الصغر و تكون حفيدت شريك سليمان عايشا مع جدها لانو عايلتها ماتو في حادث ) كملو الحفلة و هوما يرقصو مع كل صحابهم ،ريان طلعت هي و شوشو لغرفتها، ريان: شوشو راح تساعدني، شوشو: فاش نساعدك، ريان: راح نسافرو للجزائر، شوشو: كيفاااش، ريان: اشش يا خرا موش لآزٍمٍ يعرف حد، شوشو: ريان هاذ الشي غلط، ريان: افف راح تساعديني ولا لٱ، شوشو: منقدرش نرفض لآزٍمٍ نساعدك انتي روحي، ريان: تسلميلي يا روحي، شوشو: و كيف الخطة، ريان: راح تاخذي ثيابي انا بعثتهم للغسيل انتي خذيهم معك ،و الصبح راح نسافر انا مجهزة كل شي، شوشو: اوك موافقة، حضنو بعضهم، و شوشو خرجت روحت و ريان رقدت و هي تخمم في الشي ليـّۓ راح تعملو .......
ليوم صبااح جديد علـّۓ. اميرتنا فاقت م̷ـــِْن النوم متأخر كيف العادة غيرت ثيابها و نزلت لقاتهم ملمومين في الصالة كلهم مشات قعدة في حضن أسد و حضنتو و حطت راسها على كتفو و غمضت عينيها، أسد حوطها بيديها و يمشي في يدو علـّۓ. شعرها ،علي: ههه مزالت في عادتها، سليمان: ههه ماو هو ليـّۓ عودها تقوم م̷ـــِْن الفرش وتمشي تكمل النوم في حضنو، علي: هههه ايه هو ليـّۓ عودها، ريان تحكي وهي مغمضة عينيها: ياخي شبيكم انتو ماو انا راقدة عندو موش عندكم و بوزت شفافها، اسد: ههه خلولي صغروني راهي موش شابعا نوم، جميلة: علي خليلي بنتي متقلقاش، سليمان: هههه علي وليدي اسكت خرمن ليوم جميلة تبيتك في الصالة، طرشقو كلهم بالضحك حتى م̷ـــِْن ريان الي كانت راقدة صارت تضحك، اسد: صغروني قومي خليني ماشي نشوف الخدمة مع بابا و جدي، ريان حضنتو و كبشت فِيَھ: ماأه متروحش نحبش تروح خليك هوني معايا انا مشبعتش مـڼـڱ، اسد: ههههه صغرونتي راني نروح و نرجع بعد ساعتين ولا ثلاث سعات، ريان حضنتو و تخبي في ريحتو كأنها ٱڅڑ مرة تشوفو، و مشات حضنت بوها و باستو و زادت مشات لجدها حضنتو بقوة و باستو :جدي انا نحبك اكثر مما تتصور و نعرف إذا غلطت انتا باش تسامحني لاني منأذيش حد بأغلاطي، سليمان: عمري منزعف م̷ـــِْن اميرتي الصغرونة و ليـّۓ يجرب يهبط دمعتك و لٱ يزعلك نمحيه، راك حفيدة سليمان عبدالعزيز و خبط عصاتو في الارض، ريان: يسلمي سليمان ليـّۓ نحبو انا و حضنتو، خرجو و ريان في الباب تشوف فيهم، ريان: اساااد، دار جيهتها، ريان مشات تجري ليه حضنتو، اسد مستغرب: شبيك ليوم ريان، ريان حركت راسها: ههه مافي شي نـًسّْيـت ممديتلكش هدية عملتهالك وجبدت سلسلة حطتهالو في رقبتو، ريان: شوف جبتهالك باش تشوفني كل متحب فتحتها لقى صورتو و صورتها، اسد: يخليلي صغرون ليـّۓ يحبني و حضنها ودعتو و دخلت، مشاو لشركة وهوما يضحكو علـّۓ. هبال ريان مكنوش يعرفو انو يمكن ليوم يكون ٱڅڑ يوم تشوفهم فِيَھ ......

ريان دخلت مشات قعدت و حطت راسخا في حجر جميلة وهي تلعبلها بشعرها، جميلة: شبيها بنتي الصغرونة، ريان: ماماتي شوفي إذا زعفو الكل مِڼـّي انتي منحبكش تزعفي راكي مربيتني و تعرفيني مليح نحبك ديما تبقاي جنبي و مساندتني، جميلة حست بحاجة موش مليحة لَـگِنْ مهتمتش: ياروحي انا ديما معاك انتي بنتي ليـّۓ عطاهالي ربي و نورتلي حياتي يمكن منيش امك ليـّۓ ولدتك لاكن انا ربيتك في عينيا و متخرجيش م̷ـــِْن عينيا، ريان: لٱ انتي هي امي و بس عنديش ام اوخرى و حضنتها، جميلة: يلا ياروحي انا ماشيا عِنـدي قضيات تحبي تمشي معايا ،ريان: لٱ نحبش ،خلي نطلع لغرفتي ،خرجت جميلة و ريان طلعت تجري لغرفتها مسكت تلفونها ،ريان: تي وينك يا خرا، شوشو:يا حمارة راني وصلت، ريان: استنيني شوية و نهبط و عملتي ليـّۓ قتلك عليه، شوشو: ايه كلشي حتى ثيابك خذيتهم كلهم واجدين مع ثيابي، ريان: نحبك يا خرا باي، غلقت علـّۓ. شوشو و حملت ساكادو تاعها و مشات دخلت لغرفت اسد حطت ورقة فوق المكتب تاعو و مشات خذات قميص تاعو و خذات الريحة تاعو و زادت دخلت لغرفت بوها و امها حطتلهم ورقة في السرير و مشات لغرفت جدها حطتلو ورقة و خرجت تجري ،لقات لحراس برا، الحارس: سيدتي اين ترغبين الذهاب، ريان: لٱ داعي لتعذب نفسك ذاهبة كي اتمرن في المدرسة، الحارس: يجب ان يرافقك الحارس الشخصي هذه اوامر السيد الصغير، ريان: لٱ داعي و توقف عن ازعاجي، مشات و خلاتو خرجت تجري طلعت مع شوشو في تاكسي و مشاو بسرعة للمطتر الطيارة قريب تمشي، وصلو فراو وراقهم و طلعو الطيارة، شوشو: انا هبلت نتبع في وحدة مجنونة كيفك ياخي شماخذنا نحنا لهرحلة لمحنونة، ريان: خبرتك اني ماشي نواجه لمرا ليـّۓ باعتني و تخلات عليا غدوة عاملا عرس بنتها و بالطبيعة ميجيش العرس بلا اخت العروسة و ضحكت، شوشو: و باين بلي رايحين نتسلاو في العرس و ضحكو،
حطت الطيارة في الجزائر نزلو و كملو الاجرائات و خرجو و هوما يجرو في فاليزاتهم (كل وحدة زوج) و ليـّۓ يشوفهم يبقى مركز. معاهم، ريان: شبيهم هاذو يشوفو فينا خرا، شوشو: زح وسوسوني تي كشما فينا و بقاو يشوفو مع رواحهم و يحكيو (المهم مهابل) ريان: افف امشي تي يروحو يزمرو يلا لآزٍمٍ نوصلو بسرعة قبل ميكمل العرس حكمو تاكسي و مشاو و صلهم للعنوان نزلت ريان و بقات تشوف في المدخل، ريان: والله و رجعتلك يا امي باش نخليك تكرهي النهار ليـّۓ خممتي تجيبيني و تبيعيني راح ندمك و راح نخلي وجهك في الارض و دموعك و دموع بنتك راح ينشفو بدات اللعبة تو ،شوشو: ريان واجدة، ريان: اممم واجدة خلينا نشعلو العرس قبل ميتفسخ
عند عايلة عبدالعزيز كانو الكل في الشركة حتى جا تليفون لأسد، أسد: ڼـعمًـْ، الحارس: سيدي اتصلتو لكي اخبرك بأن السيدة الصغيرة خرجت و رفضت ان يرافقها احد، اسد: مذا اين ذهبت تكلم بسرعة، الحارس: قالت انها ذاهبة الى التمارين، اسد غلق عليه و كلم المدرسة، اسد: مرحبا حضرة المدير اتصلت كي تخبرني كيف هي التمارين الًيَوُمًِ هل ريان تعمل بجد، المدير: سيدي الًيَوُمًِ لم تأتي السيدة الصغيرة ليـّۓ التمرين اتصلت و قالت انها سوف تغيب مدت ثلاثة ايام، اسد: مذا اين هي غلق و خبط التلفون للحيط، سليمان و علي سمعو العياط تاعو مشاو يشوفوه، سليمان: شبيك يا ولدي شفما، اسد قعد و حط يديه علـّۓ. راسو: ريان ريان يا جدي ريان موش موجودة، علي صاح: كيفااااش، سليمان:كيفاش وينها، اسد يحرك في رجلو بقلق: منيش عارف مانيش عارف، قام طربق الباب وراه و خرج
ريان دخلت هي و شوشو لصالة و الكل بقاو يشوفو فيهم، ريان مسكت وحدة، ريان: وين هي رانية و امها، هي: هوما لداخل مع العريس و اهلو، ريان: اوك وين غرفت التبديل ،هي:امشي تلقايها اول غرفة قرب المنصة تاع العرس، ريان تبسمت: شكرا انتي ساعدتيني فوق متتخيلي، شوشو: ريان يلا امشي، مشاو بسرعة للغرفة لء قاتلهم عليها هديك لمرا، بدلت ريان ثيابها لبست ثياب رقص فوق الخيال (كيف الصورة 😍)و حتى شوشو غيرت ثيابها (الصورة) ،ريان تحكي بغرور: اوه نحنا طلعنا قنابل ،والله باش نجلطوهم، شوشو: هههه تي راكي طلعتي توحفة، ياربي و يرزقنا بشي بقلاوة تخرجنا من برود المشاعر ليـّۓ نحنا فِيَھ، ريان: ففف منيش عاوزة اي بقلاوة انا، حكات في سرها: انا باش نبقى نستنا تجمعني بيه الصدفة هو ليـّۓ راهو مالكني، شوشو عرفت واش يدور في تفكير ريان لانو بالطبيعة هي تعرف لحكاية لانو ريان متخبيش عليها، ريان: شوشو يلا لآزٍمٍ نبداو انتي اطفي الاضواء و الرقصة كيما تفاهمنا انتي راح تبدايها و الباقي خليه عليا، شوشو: اوك والموسيقى كيف متدربنا، ريان: ايه الموسيقى راح تكون متاع فلم هندي لانو راح تصير دراما هنا، شوشو ضحكت: ههه يلا

كانو الكل مشغولين بالعرس وكلهم مركزين مع لعريس و العروسة حتى طفات الاضواء و بدات موسيقى متاع رقص (شيك شاك شوك 😍حتى نا كي نسمعها منصبرش ننصحكم جربوها) و دخلت شوشو لوصط المنصة و بدا العرض الكل بقاو مركزين فيهم ليـّۓ تصدمو و فيهم ليـّۓ عجبهم العرض كملت ترقص بتناغم حتى وقفت و بداو كلهم يصفقو و يصفرو، شوشو: ههه شكرا شكرا لَـگِنْ مزال العرض وجدو حالكم قنبلة السهرة تاع العرس نقدملكم هههه ولا خليها مفاجئة للعروسة، و بدات موسيقى هندية (Lovely Song غنية تفتق 😌💃)و دخلت ريان وبدا العرض العالمي و الصدمة بانت علـّۓ. وجوه كل الموجودين يلي تصدمو من ثيابها و حتى رقصها ليـّۓ كان نار و الرجال ريوقهم سالت مع كل هزة خصر تعملها ريان،
و كاين واحد من الحاضرين كان قاعد في كرسيه و يدخن و عينيه يتبعو فيها بلا ميرمش شعلتلو نارو و بقا مركز مع القنبلة المتحركة ليـّۓ راهي ترقص علـّۓ. انغام عقلو سحروه عيونها ليـّۓ يشع منهم النور و حتى حراكتها،
وفات الرقصة وقفت ريان وصط الحاضرين مقابل الشخص الوحيد ليـّۓ متحركش م̷ـــِْن مكانو طول العرض مهتمتش و مركزتش معاه ودارت جيهت رانيا و امها و الناس كلهم يصفقو، شوشو جات تجري حضنو بعضهم،

ريان:نتمنى انو العرض يكون عجبكم، جات فريدة تحكي و العصب يهز فيها: شكونكم انتو وشنهي هاذ المهزلة ليـّۓ عاملينها، ريان: اففف شبيك تحكي بصوت عالي هدي روحك خرمن يطرشقلك عرق من العصب و تبسمتلها، جا واحد حكم ريان دورها و هز يدو باش يضربها ،وفجئة بقى غير صوت الكف يتسمع و الحاضرين كلهم تصدمو، الراجل حكم خدو و يشوف في الناس ليـّۓ تخزر فِيَھ، ريان: رد بالك تحط كسرتك عليا شكونك انت باش تدخل بين زوج نسوان يتحدثو، وهاذ المرة كف راني منحكمش في تصروفاتي و مشات همستلو في وذنو ،يمكن نضيعلك مستقبلك يا شاطر خليك بعيد احسن، فريدة: انتي شكون يا طفلة باين عليك قليلة تربية لانو بنات العايلات موش كيفك، ريان علات ضحكتها و صدمتهم كامل، ريان: هههههه تحبي تعرفي شكوني انا و قدامهم كامل هههه اوك راح نفذلك طلبك يا روحي، اسمعوني كلكم، انا الطفلة ليـّۓ باعتها امها وهي بعمر 6سنين العمر ليـّۓ كنت محتاجة ام تكون معايا و تربيني هي باعتني بمبلغ حلمت يطلعها فوق السحاب لاكن معرفتش انو الطفلة ليـّۓ باعتها ممكن تكون غرست داخلها شيطانة راح تحرقها بشي يوم و هاذ الًيَوُمًِ وصل، فريدة لبها العرق: ر رياان، ريان صفقتلها: هههه اووو برافو مزالك متفكرتني ،خلينا م̷ـــِْن المشاهد العاطفية خلونا في المهم، و مشات جيهت العريس و اهلو، ريان: انت حاب تكمل هاذ العرس، العريس: ايه نكمل، ريان: اممم حتى إذا عرفت انو رانية بنت غير شرعية، الكل تصدمو فريدة حطت يدها علـّۓ. فمها و رانية طاحت قعدة في الارض و تبكي، ريان: اووو اسفة بزاف لَـگِنْ كل شي ليه نهار و يوفى يا مدام فريدة، ايه و نـًسّْيـت باش نخبرك يا ريت الشركة ليـّۓ راكي مترأستها متزيديش تروحي ليها لأنها موش ملكك هههه راهي ملك شخص ثاني، فريدة: شراكي تخرفي يطفلة انتي الشركة راهي ملكي و تعبت عليها طول حياتي، ريان: اممم هي الشركة طلعتيها بفلوس ليـّۓ بعتيني بيهم و في الاخير بنتك الغبية ليـّۓ متفهم شي انا حكيت معاها و طيحتلها دمعتين و هي بعثتلي توقيعك ،و بسهولة الشركة معادتش ملكك و كلشي قانوني، فريدة: حملت فْيَگ غلطة و حاولت نطيحك لاكن مفادش ولدتك و كل يوم نلعن النهار ليـّۓ جبتك فِيَھ و لقيت فرصة و تخلصت مـڼـڱ و منيش نادمة و كان يرجع الزمن نرجع نعمل ليـّۓ عملتو، المدعووين تصدمو و حتى ريان لاكن محبتش تبكي قدامها، ريان ضحكت بقهرة: هههه حتى انا عمري محسبتك امي، و مشات خارجة و شوشو وراها كان واقف قدامها، ريان دفعتو بيدها لكتفو باش يبعد لانو دموعها هبطو و محبتش يشوفوهم هو بعد خلاها تفوت و خرج حتى هو و معاه صاحبو،
روني: شريك شايفك عجبتك الحبة و غمزو، جاد ضحك بخبث: هههه اممم حبة باهية باش نتمتع، روني: هههههه يا شريك متفوتش، جاد: خليهم يجيبوها و يلحقونا باش نرجعو ليوم لفرنسا، روني: هههه اوك ميكون غير خاطرك راح تكون في غرفتك بعد منوصلو، جاد ركب في،سيارتو و روني كلم الرجال يجيبو ريان، وركب مع جاد و مشاو،
ريان وصلت للغرفة ليـّۓ خلاو فيها حوايجهم طاحت في الارض تبكي و شوشو حاضنتها و تهدي فيها، ريان: هئ هئ ش شوفتي هئ ههي موش ن نادمة علـّۓ. واش عملت ،هئ بابا و أسد معهم حق هئ هي وحش، شوشو: شش ياروحي يلا خلينا نمشيو نرجعو يكونو مشغولين علينا، هوما يحكيو والباب تهد عليهم دخلو الرجال خضروهم و خذاوهم هوما و فاليزاتهم، و مشاو،
اسد كان قلب الدنيا و ريان مكانش ريحتها، جاه اتصال م̷ـــِْن واحد معارفو خبرو ليـّۓ ريان راحت خربطت عرس رانية جهل في عقلو، طلع طيارتو الخاصة و راح للجزائر اول محطت الطائرة التاعو قلعت طائرة جاد ليـّۓ حاملة ريان، اسد بقى يشوف الطائرة و كأنو حس انو اختو حياتو فيها،
ريان بدات تفتح في عيونها حطت يدها علـّۓ. راسها لي وجعها و حلت عينيها تشوف في روحها هي وين، لقات روحها في غرفة و كاين بنات اشكال انواع و لبسهم يعني تقريبا موش لابسين دورت راسها شافت شوشو مشات تجري ليها، ريان: شوشو حبيبتي فيقي ياروحي، تضرب فيها بكفوف خفاف، شوشو بدات تفطن، جات وحدة تمشي و تتعوج وقفت فوق راسهم، سيليا: هاي انتي انهضي ،ريان وقفت قابلتها، سيليا تشوف في لبست ريان (مزالت بلبست الرقص) :هههه يبدو انك من ملهى ليلي اليس كذالك، و هزت يدها حطتها علـّۓ. شعر ريان، سيليا: حسنا اخبيرينا كم يدغعون ليـّۓ قضاء ليلة معك، ريان هزت يدها و تعطيها كف حتى قريب طاحت، وحكمتها م̷ـــِْن شعرها و تحكي بكل برود، ريان: انتبهي جيدا ايتها الساحرة فأنا لست مثلهن كي تتكلمي معي و لٱ انصحك بأن تجربي اللعب معي فأنا سوف اجعلك ترقصين علـّۓ. الاشواك، ودفعتها حتى تخبطت في الحيط و ساحلها الدم م̷ـــِْن راسها و نوضت شوشو و مشات جيهت الباب، كانت هي و شوشو يطبطبو في الباب حتى تحل الباب و دخل روني، ريان: من انت و اين نحن، روني: لٱ تسألي كثيرا، ريان دارت لشوشو: خرا شحاسب روحو، روني عصب من هدرتها حكمها من شعرها: ر••• انتي حابة ن•••، ريان: هئ هئ بعد يدك عليا هئ هئ انت وجعتني، روني تصدم كيفاه كانت معصبة و رجعت تبكي، ريان: هههههه هههههه هههه لتكون صدقت اني نبكي لأنو انت وجعتني هههههه ت ت ت انت غلطان وينها فريدة يعني حبت تنتاقم مِڼـّي وين هي وينها (هي مفكرا انو امها هي ليـّۓ خطفتها) ،روني كان راح يحكي لاكن قاطعو صوتو، جاد: مممم فاقت الاميرة صار وقت اللعب......
ريان شافت فِيَھ بحيرة و بقات مركزة مع عينيه كأنها تعرفهم، وبقات باهتا فِيَھ بلا مترمش عينيها و حكات مع شوشو، ريان: انظري كم هو وسيم، شوشو: انهما وسيمان لاكن نحن مخطوفاتان يجب ان نغادر، روني: اي شراكم تحكيو نتوما في زوج، ريان: حاجة متخصكمش يا حمار مـڼـڱ ليه، و دارت لشوشو و محستش حتى لقات جلدة راسها راح تطير و هي تعافر في يديه باش تتفك و قتلها الوجع حتى تعمرو عينيها بالدموع و جاد هازها م̷ـــِْن شعرها باش تقابلو لانها قصيرة ، ريان: سيبني يا خرا سيبني يا حمار موش راجل توري في قوتك علـّۓ. بنت، هو سمع كلمت موش راجل ضربو الضوء و معادش يشوف قدامو، جاد: اه انا موش راجل اوك ذوك نوريلك ليوم ن•••• نحليك ر••••• و حكمها يكركر فيها من شعرها و يجر فيها، روني: جاد هدي حالك متتهورش موش ناقصين مصايب، شوشو: بعد عليها سيبها ريااان رياااااااان ضربها روني حتى غمات و حملها طلعها لغرفة، و جاد مشى. للقبو و هو يكر في ريان و هي كيف شافت الظلمة خلاص بدات تتخنق (عندها فوبيا من الظلام و إذا بداتها الحالة ترجع تتنفس بصوعوبة و إذا تباطء النفس تاعها فممكن ميوصلش لدماغها و ه̷̷َـَْـُذآ يوصل انها تدخل غيبوبة) رماها جات في الارض قدامو و حاطة يدها علـّۓ. رقبتها و تحاول تتنفس و دموعها يجريو، جاد يصيح عليها :وينو لسانك احكي حلي ر•••فمك حليييي، ريان تجبد في النفس و مغمضة عينيها باش متشوفش الظلام :هئ ه ه ه خرج ه ه خرجني منا ه ه يخليك ه ه ،جاد ضحك: ههه عمرك مراح تخرجي وحدة ق•• كيفك تقول عليا موش راجل ذوك نويرك الرجولة يا حلو.....
زاد حكمها م̷ـــِْن شعرها و جرها وقفها فوق منصة و ربطلها يديها و نحا الحزام نتاعو و بدا يضرب فيها و هي تصرخ و ترد في النفس ضربها حتى دمدمها و غمات جاب ماء بارد صبو عليها فاقت دايخا لأنو الاكسيجين مهوش يوصل لدماغها بإنتضام،
اسد وصل مخلاش بلاصة مشافش فيها لاكنها موش موجودة ريحتها مفماش قرر يشوف الكاميرات، تفقدهم حتى شاف رجال خذرو ريان و شوشو و خذاوهم و توجهو للمطار، عرف الي ختو تخطفت لاكن شكون باش يخطفها حمل حالو و رجع في طيارتو عند العايلة باش يخبرهم، وصل اسد لعندهم دخل وقفو كلهم يستناو انو تكون ريان معاه، علي: اسد وينها اختك، سليمان: وليدي وينها ريان علاش مرجعتهاش معاك، اسد: ريان تخطفت، علي: كيفاااااش شكون ليـّۓ خطفها، اسد: منيش عارف، سليمان حط يدو علـّۓ. قلبو و بدا يتوجع و طاح جراو كلهم ليه حملوه للكلينيك بسرعة لاكن هو جاتو جلطة و دخل في غيبوبة، جميلة تبكي: ياربي وينها بنتي يا اسد جيبلي بنتي راهي صغيرة و متعرف شي علـّۓ. الوحوش ليـّۓ برا و في بالها كل الناس كيفها حنان، اسد حظن امو و يواسي فيها و قلبو محروق علـّۓ. اختو و اميرتو، عيط لصاحبو في الشرطة الدولية و خبرو قالو لآزٍمٍ نتقابلو قالو صاحبو الي هو راح يبعثلو واحد لانو هو موش موجود فما،

جاد بقا يشوف فيها و يتبسم و قرب هاز مقص في يدو و قطعلها كامل ثيابها خلاها بلاش ثياب معلقة قدامو زادت شعلت نارو ،فكها و جرها وراه لعند وحد الطاولة ربطلها يديها فوقها و قلبها علـّۓ. كرشها و بدا يضرب فيها علـّۓ. ضهرها، اكثر من 20ضربة هي كانت شبه فايقة لانها خلاص النفس نقص من الظلام و الخوف ،قرب ‏​‏​منـِْها و همسلها، جاد: ذوكا وقت تشوفي إذا راجل هههه، ريان موش هوني كانت تشوف غير في وجه الشخص ليـّۓ 11سنة و هي تحلم بيه و تعلقت بصدفة جمعتها بيه، جاد نزع ثيابو و قرب بدا يبوس لٱ قولو يعض في ظهرها و قرب دخلو فيها مرت وحدة و اغتاصبها من الخلف بلا ميشعر انو ممكن يكون دمر الطفلة لي قدامو بعد عليها فكها و جرها رماها علـّۓ. السرير و طلع فوقها يبوس فيها و هبط لرقبتها يعض خلاها كاملا زرقة و حمرة و بلايص الضربات باينين زاد هبط لصدرها قريب نحاهلها كان دايخ كأنو عمرو مشاف طفلة عدل روحو بين رجليها و دخلو فيها بقوة هي خرجت ‏​‏​منـِْها عيطة لربي و بعدها داخت هو كمل الإغتصاب تاعو بوحشية و كأنو مخذر و مهوش يحس بالشي لي راه يعمل فِيَھ ،بعد شي ساعة لما كمل و فرغ شهوتو و تهد حيلو ترما بجنبها يلهث مغمض عينيه بعدها فتحهم و قف شاف جيهتها لقاها متحركتش حس بنغزة في قلبو حكمها دورها ليه وهنا كانت الصدمة …………
لقاها دايخا شفافها صار لونهم ابيض حط يدو علـّۓ. رقبتها النبض قريب يوقف ضعيف و النفس تاعها بطيئ قام تخطف لبس قشو و لفها بدرا و حملها و خرج يجري بيها تلقى ب روني مع شوشو مهبطها لغرفة لبنات، شوشو راحت تجري جيهت جاد و روني وراها، شوشو: رياان شبيها شعملتلها يا حيوان ،دفعها و خرج حطها في سيارتو و مشى طاير. شوشو دارت لروني، شوشو :خلينا نلحقوه بليز خوذني عند ريان و نعملك ليـّۓ تحب عليها،روني: يلا خلينا نلحقوه لاكن خليك بعيدة و متحكيش معاه لانو شفتي شصارلها لأنها حكات معاه، شوشو: ايه ايه وعد نوعدك منقربش جيهتو المهم نشوف ريان........
جاد وصل للكلينيك دخل يصرخ عليهم و كلهم وقفو عندو خايفين و خذاوها منو لغرفة العمليات، جا الطبيب يدخل، جاد :اين تذهب، الطبيب خايف: لغرفة العمليات، جاد صاح: ر•• نحب طبيبة هي ليـّۓ تدخل، فهمتوووووو، كلهم عملولو ايه براسهم جات الطبيبة تجري دخلت و هو دار لقى روني واقف وراه و مربع يديه و يشوف فِيَھ، جاد: شبيه ر••• انت تشوف في ز•• هكذا، روني: كان مجيتش نعرفك نقول انك حبيتها و غاير انو يدخل طبيب يفحصها، جاد بقى ساكت و يخمم في كلام روني ايه انا علاش مخليتش طبيب يفحصها، شوشو قعدت في الارض و ضمت رجليها لصدرها و تخزر لباب غرفة العمليات، بعد ساعتين خرجت الطبيبة، قامت شوشو تجري، شوشو: ك كيف حالها، الطبيبة: سيد جاد ايمكننا التحدث، جاد: مذا هناك، الطبيبة: لقد تعرضت الفتاة لإغتصاب بوحشية و قد تعرضت لنزيف حاد، شوشو حطت يدها علـّۓ. فمها، جاد بقى ساكت، الطبيبة: كم عمرها، جاد شاف جيهت روني عملو براسو منيش عارف، دار جيهت شوشو، شوشو: ع عمرها 18 سنة، جاد و روني في زوج تصدمو، الطبيبة: هل لديها اي مرض من قبل، شوشو: اجل هي تعاني احيانا من صعوبة في التنفس ،الطبيبة: ه̷̷َـَْـُذآ يبين سبب نقص الاكسيجين في جسمها، شوشو: لن يحدث لـٍهآ شيء انقيذيها و سوف اقدم لكي كل متطلوبين، الطبيبة: لقد اوقفنا النزيف لَـگِنْ تعرضت لأضرار داخلية لأن الإغتصاب اثر علـّۓ. جسمها الضعيف خصوصا انها اول مرة جسمها يتعرض لعلاقة، و اسوء شيء يجب ان تتوقعو دخولها غيبوبة او تعرضها لضرر جسدي، خلاتهم الطبيبة و مشات، شوشو طحت فوق الكرسي حاطة يديها على وجها و تبكي، جاد خرج لحقو روني، روني: جاد ياخي هبلت شعملت لطفلة ،جاد: عاقبتها لانها غلطت في الكلام معايا، روني: ر••• الطفلة راهي صغيرة و انت اغتصبتها بلا رحمة و إذا دخلت فغيبوبة انا راح نبقى نادم طول عمري اني انا لي درتلك رايك و جبتهالك، جاد: مكانش قصدي نغتصبها كنت مفكرها متعودة كيفهم كامل و زيد هي رقاصة، روني دخل و خلاه،
روني مشى قعد جنب شوشو. روني:متخفيش راح تفيق، شوشو: هي خافت علـّۓ. هاذي مقدرتش تتنفس ،روني: واش معنتها، شوشو: هي عندها فوبيا من الاماكن المظلمة هي تخاف م̷ـــِْن الظلام و ترجع تتنفس بصعوبة، و إذا تعرضت لرعب و خافت تجيها نوبة هلع، يصعب عليها تدخل الأكسيجين و إذا بطات في هاذ الحالة ممكن ميوصلش الأكسيجين لدماغها و تتوقف الوضائف الحيوية ،روني: علاش مكانش علاج، شوشو: كل متجيها الحالة لازمها ابرة مهدئ و هي تساعدها باش تهدا و تتجاوب الاوكسيحين ليـّۓ يحطوهلها ،روني: و علاش رجعتو ترقصو معندكمش اهلكم، شوشو: لٱ نحنا عندنا اهلنا حنا نحبو الرقص ،وانت كيفاه عرفت الي نرقصو، روني: انا كنت في العرس ليـّۓ خربتوه، شوشو: نحنا موش رقصات كيف مأنت مفكر رانا بنات موش متجاوزين السن القانوني جينا لهذاك العرس لأنو ريان كان عندها و لْـۆ امل صغير انو امها تحبها لاكن انت كنت حاظر و اكيد سمعت الحب تاع فريدة لبنتها، روني : و كيفاش بنتها و باعتها مفهمتش، شوشو: باعتها و هي عمرها 6سنين، لما طلقت هي و اب ريان، هو طلب ‏​‏​منـِْها تنازل علـّۓ. حقوقها في ريان، و هي قبلت لاكن طلبت مبلغ يطلعهافوق السحاب باش وقعت التنازل،و بعدها ريان سافرات مع بوها و منعها انها تشوف امها حتى لما هربنا و سافرانا و حضرنا العرس بدون علمهم، روني بقى ساكت ملقاش واش يقول، شوشو دارت ليه: انتو راح تخلونا نروحو و نرجعو لحياتنا،روني: موش انا ليـّۓ راح نعطي القرار في حقكم هاذ القرار يرجع لجاد وحدو،
شوشو: يعني باش نبقاو عندكم حتى يحن علينا الوحش ليـّۓ معاك، روني: حاولي تحكمي لسانك لانو شفتي حالت صحبتك لأنو لسانها طويل، شوشو: انا خايفا من ردت فعلها لما تفيق،
جاد كان يسمع في شوشو و هي تحكي مع روني علـّۓ. ريان، حن قلبو عليها و حس روحو غلط معاها و هي معندها حتى دخل في حياتو
روني راح قعد بجنب جاد لقاه حاكم عقد(تفكرتو العقد عطاتو ريان لطفل وهي صغيرة) ، روني: مزال معاك هاذ العقد، جاد: اممم هاذ العقد هو لي يخليني على طبيعتي و منكونش جاد الوحش، روني: اما هاذ العقد معندو حتى نافع، انت معلق روحك بحب قديم و مستحيل تي هي كانت صدفة في حياتك و انت تعلقت بيها …………

جاد: هي موش صدفة ،هي حياتي و باش نلقاها في يوم من الايام، روني: انت جنيت متعلق بمجرد عقد و خيال من الماضي، جاد: ايه متعلق بيها لأنو هي ليـّۓ نقذتني م̷ـــِْن الموت في ذاك الًيَوُمًِ، انا كنت ماشي ننتحر و نتخلص من حياتي لاكن هي عطاتني امل و حياة جديدة ،عيونها لي كان فيهم دموع خلوني نشوف انو مشاكلي معندهاش اي معنى و ضحكتها عطاتني اجمل احلام و ذكريات نشوفها كي نرقد، روني: اوه انت مبقاش نقاش معاك في هاذ الموضوع نتمنى انك تلقاها و تحبس جنانك انت كنت باش تروح بنت ضعيفة بسباب هبالك ,جاد: هي ستفزت رجولتي موش انا الغالط، روني: لٱ انَت غالط لانك عمرك مستنيت توضيح ديما تعمل الموصيبة و بعدها باش تفيق علـّۓ. عمرك، جاد كان راح يجاوب حتى شافو الطبيبة تجري لغرفة ريان، قامو كلهم يجريو، بعد مخرجت الطبيبة، شوشو: دكتورة كيفها، ااطبيبة هبطت راسها: مع الاسف ………………
الطبيبة :مع الاسف حالتها سيئة اتمنا ان تستفيق فإحتمال نجاتها معدوم ،روني: ماذااااا افعلي شيء اليس ه̷̷َـَْـُذآ عملكي، الطبيبة: اسفة سيدي لاكن لٱ يمكن ان نفعل لـٍهآ اي شيء فجسمها لٱ يستجيب، جاد: ماهو الحل ايجب احضار اي اطباء، الطبيبة: لٱ لن يفيدها اي شيء الا إذا استفاقت خلال 48ساعة ان لم تستيقض قبل انتهاء المدة، جاد: تكلمي ماذا، الطبيبة: سوف تدخل في غيبوبة دائما و لن تستفيق ‏​‏​منـِْها ابدا مع الاسف، الطبيبة راحت و شوشو من الصدمة طاحت دايخا و جاد حمل روحو و خرج و روني حمل شوشو و دخلها لغرفة و جاب الطبيبة فحصتها و حطتلها مهدئ ،باش تهدا، الوقت يمر و كل واحد فاش يخمم، جاد قلبو مقبوض و موش عارف السبب ليـّۓ راهو يخمم فيها، شوشو حالتها سيئة بعد محكاتلهم الطبيبة على حالت ريان……………
مرو لحد الان 47ساعة، كل واحد فاش يخمم ،كلهم قاعدين عند باب غرفة ريان و ينتضرو اي شي راح يحصل، شوشو تحكي و هي تشوف في ريان م̷ـــِْن زجاج: تعرف يا سي جاد انو إذا صارلها شي احسنلك انك تقتلني بعدها لاني نوعدك راح ندفعك الثمن غالي ،روني و جاد تصدمو في زوج من شي ليـّۓ قالتو، قاطع سكوتهم لما شافو الأطباء يجريو و دخلو لغرفت ريان، بعد ربع ساعة خرجو شوشو جرات لطبيبة، شوشو: دكتورة كيفها ،الطبيبة: لقد استعادت واعيها لاكن لم تتخطا مرحلت الخطر و حالتها لاتزال سيئة، بعد قليل سننقلها لغرفة عادية و يمكنكم الدخول اليها، شوشو حضنت الطبيبة: المهم انها استعادت وعيها و عادت للحياة سوف تتحسن، دارت شوشو بجيهت جاد مشات وقفت قدامو: وانت يا سي جاد يلي عامل حالك شغلا كبيرة بعد مترجع صحتها انا و هي رح نرجع لحياتنا يلي كنا عايشينها و احسنلك انك تضل بعيد عنا لانو يلي انت دمرتها بتكون اكثر م̷ـــِْن مجرد صديقة، دارت شوشو ماشيا حبسها صوت جاد: باين فْيَگ متعلمتيش من الشي ليـّۓ صار في صحبتك و حابة يصيرلك اكثر منها.....
، شوشو ضحكت: ههه لْـۆ انك عملت هاذ الشي معي عادي مكانش شي نخصرو انا، اما نتا عملت غلطة لما دمرت البُـنًتٍ لي راهي راقدة في ااغرفة، انت لعبت بالنار و ترقب الحرق ليـّۓ راح يصيبك لأنو الظالم عمرو ميسلك و راح تدفع الثمن غالي ، مشات و خلاتهم حايرين في هدرتها قعدت تستنا حتى يسمحولها تفوت تشوف ريان ،ريان صحات بدات تتحرك لكنها مقدرتش تحرك رجلها، حاولت بزاف و مقدرتش، جات الممرضة تهدي فيها، ريان تحكي وهي دايخا: ش شبيا موش قادرا ا نحرك رجلي، م ماذا حدث اجيبيني، الممرضة: اسفة لَا ادري سوف اخبر الطبيبة في الحال، ريان:توقفي ك كيف ا اا م̷ـــِْن احضرني الى هنا، كيف لقد كنت في الظلام و لم استطع التنفس ثم قام بتعذيبي و بعدها لٱ اتذكر اي شي كيف وصلت ،الممرضة: لقد احضرك اشخاص هوم في الخارج لقد انقذناكي بصعوبة فقد نزفتي كثيرا جراء الإغتصاب الذي تعرضتي ڵـهٍ، ريان صاحت من الصدمة: اااااااااااااااااا. …………………
، شوشو و جاد و روني سمعو الصوت وقفو كلهم روني حكم شوشو و جاد دخل يشوف شبيها ،ريان دموعها يجريو شافت جيهت الباب شافتو واقف ،حبت تقوم تقتلو لاكن مقدرتش، جاد :شفما شبيك نطلب الدكتورة تجي تشوفك، ضحكت بقهرة و صاحت فِيَھ : ااااخرج منحبش نراك انت حيوااان اخرج اااااخرج ، بدات تصيح و تخبط في روحها و الممرضة مقدرتش تهديها، دخلت شوشو تجري ليها حضنتها ريان بقوة و تبكي عندها: هئ هئ ه هو دمرني، هو حيوان هئ هئ خلينا نروحو، شوشو: متخميش يا روحي راح نمشيو منا و نرجعو لحياتنا، جات طبيبة حطتلها مهدء باش رقدت و فحصتهاو خرجت،شوشو: طمنينا، الطبيبة: لقد اخبرتكم انه يمكن حدوث مضاعافات جراء نقص الاكسيجين، و ه̷̷َـَْـُذآ ماحدث لقد اصيبت بشلل في قدمها الأيمن، شوشو حطت يدها علـّۓ. فمها : سوف تتحسن اليس كذالك، الطبيبة: ه̷̷َـَْـُذآ يعتمد عليها ان قاومت سوف تتحسن، جاد: مِِـتــى نستطيع اخراجها، الطبيبة: صحتها ليست جيدة يجب ان تبقا تحت مراقبة طبية، جاد: سوف نخرجها من هنا و عليك مرافقتنا و العناية بيها، الطبيبة: لَـگِنْ، جاد قاطعها: سوف تذهبين لمعاينتها فقط و يمكنك المغادرة، الطبيبة: حسنا، راحت الطبيبة دارت ليه شوشو :خلينا نرجعو لحياتنا ، جاد: لٱ، شوشو: علاه شحاجتك بينا خلينا نرجعو لحياتنا ، جاد: لا متدخليش في حجات تاع كبار و خليك رايضة احسن منتقلب و راك شفتي شي ليـّۓ صار لصحبتك من تخشان راسها .......
بعد مرور اسبوع
ليوم كيف كل يوم، تشوف من الشباك تشوف في السماء دموعها نشفو معادتش تبكي ساكتا تحكي غير مع شوشو كلمة و قص، هو ملي جات مراتوش اصلا متخرجش من الغرفة، تحل لباب ضربتها ريحتو متلفتتش ليه كل ميقرب قلبها يتشد خايفة منو و مقويا روحها باش متبينش ضعفها قدامو ، شافتو واقف مقابلها ايديه في جيابو و يشوف فيها نضرتو باردا معندوش تعابير في وجهو ، ريان: شفما شبيك جاي هوني تفكرت شي مزولت معملتوش تحب تعملو، جاد: شوفي ر.. الهدرة الزايدة منحبهاش راني جيت نقلك شي، انا عمري مجبرت اي وحدة باش تكون معايا كل يلي معايا هوما ليـّۓ يحبو و برضاهم ، ريان: يعني انت جاي تفتخر بروحك عندي شدخلني في سماك انا •اللّـہ̣̥ ياخذك انت و لي معاك، جاد يحكي ولاز سنيه :راني مطول بالي و موش حاب نتقلب و ماك جربتي غشي و ياشسمك جيت نقولك راني غلطت اسف علـّۓ واش عملت فْيَگ، ريان صفقتلو: وااااو برافو سي جاد يعني انت كلمت اسف في رايك رايح ترجع لي تدمر، تعرف اني منكرهكش و معنديش مشاعر جيهتك لاني منخممش فْيَگ ، لاني نستاهل يعني لْـۆ سمعت من اهلي و محظرتش عرس اختي كنت عايشا حياتي، لاكن انا عملت يلي في راسي و خسرت كلشي، جاد قرب عندها لانها فاجئتو بواش حكات ،قرب و قعد مقابلها و يديه محاوطين الكرسي تاعها و عينيهم في بعضاهم، جاد: ممم انتي شاطرة لانك تقبلتي انو كانت غلطتك م̷ـــِْن الآۆل لاكن انتي دخلتي عالم جاد و مكانش خروج غير لما تموتي و ه̷̷َـَْـُذآ اكيد موش راح يصير لانو حياتك بيدي و انتي صرتي ملك جاد و حياتك و موتك انا لي نقررهم ْ ،ريان كانت راح تجاوب لكنها بقات ساكتا و تشوف في رقبتو هو يحكي و هي موش سامعا بيه و موش معاه، تركيزها كان في رقبتو ……………
بقات تشوف في العقد يلي لابسو في رقبتو، دخلت شوشو لقاتهم علـّۓ. حالتهم هاذي
 ،جاد حس بشوشو كي دخلت جبد روحو باش يبعد علـّۓ. ريان لاكن تفاجئ لما لقاها
حكمتو م̷ـــِْن رقبتو,شوشو جرات عند ريان، شوشو: ريان شبيك هبلتي بعدي عليه انتي مليحة شعملك، ريان: ش شوفي هو خذا مِڼـّي كلشي و دمرني و حتى خذا العقد مِڼـّي، شوشو استغربت: العقد تبعك عندي شوفي هو مخبي عِنـدي واحد مخذاه مـڼـڱ ، ريان محتارة: كيف كيف يعني شوفي هو لابسو في رقبتو انا موش مجنونة انا متأكدة هو ، شوشو: رياان عقدك معي انا رح نجيبولك، ريان: اوك جيبيه خليني نشوفو هو سرقو انا متأكدة راني فعقلي ، جاد بقى مصدوم منها و من شي ليـّۓ تعمل فِيَھ بقا واقف و يخزر فيها ، شوشو خرجت بسرعة قابلها روني: وين ماشيا راكي خذيتي راحت الظاهر، شوشو: راح نجيب شي من فليزتي هي وينها، روني: اممم هوما في غرفتي، شوشو: خليني نمشي نجيب الشي ليـّۓ نحوس عليه، روني طلعها لغرفتو و هي جرات تفتش في في فليزاتها حتا لقاتو خذاتو و رجعت تجري و لحقها روني، شوشو: شوفي ه̷̷َـَْـُذآ العقد متاعك،ريان مسكتو بسرعة و تبكي بعدها هزت راسها تشوف في شوشو و جاد، ريان: شوشو ش شوفي شوفي فرقبتو لابس عقد كيفو انا موش نكذب صدقيني شوفتو ،جاد قرب منها و نزع العقد تاعو و حملو في يدو،جاد: ه̷̷َـَْـُذآ ملكي يا شاطرا متلعبيش عليا ، ريان تصدمت: كيف م مستحيل العقد عِندي انا و الثاني هو عند ،سكتت و شافت فِيَھ :هه مستحيل مستحيل تكون انت وحش مستحيل هو بطلي مستحيل، جاتها هستيريا و داخت، شوشو تحاول تفيقها لاكن مفاقتش، جاد حملها و حطها في السرير و خرجو كلمو الطبيبة تجي تفحصها

الجزء الاول من الكرونيك

ساضع لكم رابط القصة كاملة لتحميل PDF.

تتابعون القراءة عبر المدونة مباشرة.



شاركونا برئيكم في الجزء الاول عبر التعليقات فجروووووووووووها  

تعليقات

التنقل السريع